Loading Posts...

يتطلب الحفاظ على عدد الحيوانات المنوية السليمة صحياً جهوداً واعية منك. فالعديد من العادات وخيارات نمط الحياة يمكن أن يكون لها تأثير سلبي على صحة الحيوانات المنوية.

قد لا يكون انخفاض عدد الحيوانات المنوية مصدر قلق كبير الآن، ولكن بمجرد أن تقرر إنجاب الأطفال، فإنه يمكن أن يجعل جهودك غير فعالة تماماً.

وهناك بعض التغييرات الأساسية التي يمكن أن تعطيك أعلى عدد من الحيوانات المنوية وزيادة حركتها. وكلما أسرعت في البدء بإجراء مثل هذه التغييرات، كلما كانت النتائج أفضل.

 

أولاً: اقلع عن التدخين

إذا كنت بحاجة إلى سبب آخر للتوقف عن التدخين، فهاهنا يكمن السبب: إن السموم الموجودة في السجائر يمكن أن تقتل حيواناتك المنوية أو أن تجعلها عديمة الحركة.و في كلتي الحالتين، قد تجد أنه من الصعب بشكل استثنائي الحصول على شريكة يمكن أن تحمل.

تشير البحوث إلى أن الرجال الذين يدخنون أكثر عرضة لانخفاض عدد الحيوانات المنوية من غير المدخنين. وبالإضافة إلى ذلك، فإن خلايا الحيوانات المنوية من المحتمل أن تصبح مفقودة، وهذا من شأنه أن يساهم في مزيد من الصعوبات على التي قد تعترض طريقك.

 

ثانياً: تناول الأغذية الصحيحة

يتطلب إنتاج الحيوانات المنوية السليمة صحياً مجموعة من المواد الغذائية. ولتسهيل عملية وتعزيز عدد الحيوانات المنوية، سوف تحتاج إلى البدء في استهلاك الأطعمة المناسبة.

بعض الأغذية اللذيذة التي يمكن أن تزيد من عدد الحيوانات المنوية وأيضا تحسين حركية الخلايا وتشمل ما يلي:

  • الأطعمة التي تحتوي على الزنك (المحار، لحم البقر المفروم، بذور السمسم، لحم الغزال، بذور اليقطين، الروبيان)
  • الأطعمة التي تحتوي على السيلينيوم (الكبد، سمك القد، الهلبوت، الروبيان، السردين، الديك الرومي)
  • الأطعمة التي تحتوي على فيتامين هـ (اللوز والسبانخ وبذور عباد الشمس)
  • الأطعمة التي تحتوي على فيتامين ب 12 (الكافيار والمحار وسرطان البحر والبيض)
  • الأطعمة الغنية بفيتامين ج C (الليمون والبرتقال والطماطم والفلفل)
  • الأطعمة المضادة للأكسدة (جميع أنواع التوت والليمون والعنب والخضروات الورقية الخضراء والشاي الأخضر)

وبالإضافة إلى ذلك، سوف تحتاج إلى البدء في تجنب بعض الأطعمة. فالمنتجات القائمة على الصويا تعد أحد الأمثلة على ذلك. فالصويا مصدر لهرمون الاستروجين النباتي. وهذه عبارة عن مركبات طبيعية تعمل بطريقة مماثلة لهرمون الاستروجين الأنثوي.

إذا كنت لا تأكل الألبان وتفضل حليب الصويا بدلاً من الحليب الحقيقي، يجب عليك أن تبحث عن بديل. حليب اللوز يعد اختياراً جيداً وصحياً، بالإضافة إلى أنه لذيذ الطعم.

 

ثالثاً: تناول الحبوب أو المكملات الغذائية

تعرف بعض الأعشاب والمستخلصات الطبيعية بقدرتها على زيادة عدد الحيوانات المنوية لدى الرجال. في الواقع أن المكملات الصحيحة هي أحد أهم الشروط المسبقة لتحسين خصوبتك.

بعض المواد الطبيعية التي يمكن أن يكون لها تأثير إيجابي على عدد الحيوانات المنوية الخاصة بك تشمل ما يلي: