Loading Posts...

مقارنة شاملة

هل من الممكن تحسين وتكبير حجم القضيب دون جراحة؟

الإجابة: نعم من الممكن.

فهناك العديد من المنتجات المختلفة التي يمكن أن تحل محل العمليات الجراحية.

وهي عبارة عن منتجات غير مكلفة، ولكن عليك أن تبحث عن الاختيار الأفضل، وأن تحصل على المعلومات اللازمة وأن تختار الطريقة التي من شأنها تحقيق أفضل النتائج دون تعريض صحتك للخطر.

أحد أكثر الخيارات أماناً وراحة للحصول على قضيب أكبر وللمساهمة في علاج انحناء القضيب غير الطبيعي المعروف بمرض بيروني هو استخدام أحد أجهزة بسط ومد القضيب.

وجهاز بيرونيز و أيضاً جهاز بروإكستندر هما اثنان من المنتجات الشهيرة في هذا المجال.

وفي حين أن هناك عدداً لا بأس به من أوجه الشبه بين هذين المنتجين، إلا أن هناك أيضاً بعض الاختلافات الهامة جدًا.

 

ما هو جهاز بيرونيز Peyronie’s Device؟

كما يشير الاسم، جهاز بيرونيز أحد الأجهزة المتخصصة في يبسط القضيب والتي يتم الإعلان عنها أساساً كخيار آمن وطبيعي لعلاج مرض بيروني Peyronie’s disease.

يسبب مرض بيروني انحناء القضيب غير الطبيعي بسبب وجود ندبة في نسيجه.

في الواقع، جهاز بيرونيز هو نظام كامل وليس مجرد باسط للقضيب.

وبصرف النظر عن كونه جهازاً لبسط القضيب، يمكن للرجال أيضاً شراء المكملات الغذائية بالإضافة إلى خطة لاستقامة الانحناء التي تجعل من الاسهل الحصول على النتائج المرجوة.

معنى ذلك أنك إذا أردت أن تحصل على نتائج سريعة ومؤكدة، فلابد أن تمارس بعض تمارين تكبيير القضيب مثل تمرين كيجل Kegel وتمرين الحلب Jelqing.

إن بيرونيز جهاز طبي باسط للقضيب متفق عليه. وقد تمت دراسته على نطاق واسع، وخضع تصميمه لتجربة إكلينيكية. شملت التجربة 40 متطوعاً.

لقد كان جميع الرجال يعانون من مرض بيروني، وشهدت الحالات الأكثر حدة انحناءاً غير طبيعي يصل إلى 50 درجة.

طلب من الرجال استخدام جهاز بيرونيز لمدة ستة أشهر.

في نهاية المحاولة، تم قياس التصحيح في الانحناء غير الطبيعي.

شهد الرجال تحسناً في الانحناء غير الطبيعي بنسبة تصل إلى 20 في المائة.

وفي المتوسط، شهد جميع المشاركين أيضاً تحسينات كبيرة في حياتهم الجنسية كنتيجة لاستخدام جهاز بيرونيز.

بعد أن استعرضت معك بعض المعلومات عن جهاز بيرونيز، ساستعرض الآن بعض المعلومات أيضاً عن الجهاز المنافس له في السوق وهو جهاز بروإكستندر.

ما هو بروإكستندر ProExtender؟

بروإكستندر جهاز مشهود له من الناحية الطبية ويمكن استخدامه لزيادة حجم القضيب،

وأيضاً للتعامل مع الانحناء غير الطبيعي الناجم عن تشكيل ندبة في نسيج القضيب.

يعتمد بروإكستندر على مبدأ السحب لتحقيق النتائج. إنه نظام قديم وبسيط بشكل لا يصدق يقدم أقصى قدر من النتائج في كل مرة.

وفي الواقع، فإن القبائل القديمة المختلفة والسكان الأصليين لمناطق عديدة في جميع أنحاء العالم كانوا ولا يزالون يستخدمون مبدأ السحب للقيام بتعديلات جسمانية.

يستخدم باسط القضيب هذا للحفاظ على القضيب ومده بعيداً عن الجسم.

هذا الشد المعتدل والمستمر يؤدي إلى تفكك الأنسجة الدقيقة. وفي الواقع تفكك الأنسجة أبعد ما يكون عن الألم ولكنه يؤدي إلى إصلاح القضيب كما سترى.

تبدأ الخلايا في التكرار وتتشكل أنسجة جديدة. والأنسجة الجديدة تساهم في زيادة تدريجية في طول وقطر القضيب.

أعتقد أنه من الضروري جداً أن أشير إلى أن هناك دراسات سريرية تدعم فاعلية بروإكستندر.

شملت إحدى الدراسات 18 متطوعاً من الذكور طلب منهم استخدام الباسط لمدة 12 ساعة يومياً ولمدة 24 أسبوعاً.

وكان متوسط ​​الزيادة في طول القضيب المنتصب المسجل في نهاية التجربة 2.8 سنتيمتراً أو 1.1 بوصة.

وكان متوسط ​​الزيادة في طول القضيب وهو مترهل 1.9 سم أو 0.75 بوصة.

عرضت لك بإيجاز شديد بعض المعلومات الهامة بين جهازي بسط القضيب الشهيرين على مستوى العالم بيرونيز وبروإكستندر.

والآن لكي تكتمل المقارنة سأقوم بعرض إيجابيات وسلبيات كل جهاز على حدة.

إيجابيات وسلبيات جهاز بيرونيز

بعض أكبر مزايا جهاز بيرونيز ما يلي:

  • انه جهاز معترف به من الناحية الطبية وأقره أطباء المسالك البولية
  • الدراسات السريرية تثبت قدرته على تقويم القضيب المنحني
  • يوجد ضمان لاستعادة الأموال لمدة ستة أشهر
  • تتوفر معه المكملات الغذائية وخطة العلاج أيضاً
  • يمكن للمشترين الاختيار من بين عدة مجموعات
  • توجد خصومات دورية

على الجانب السلبي:

  • مطلوب الجدية والاستخدام اليومي للحصول على النتائج (إن كان ذلك يمكن أن يعد من السلبيات)
  • يمكن شراء الباسط فقط عبر الإنترنت
  • انه منتج أكثر تخصصاً لعلاج مرض بيروني

 

إيجابيات وسلبيات بروإكستندر

تشمل إيجابيات بروإكستندر ما يلي:

  • تم وضع التصميم من قبل المهنيين في الدنمارك
  • انه جهاز معترف به من الناحية الطبية وأقره أطباء المسالك البولية
  • الدراسات السريرية تثبت فاعليته
  • شهادات العملاء بالنسبة له إيجابية للغاية
  • هناك ضمان لاستعادة الاموال

على الجانب السلبي:

  • متوفر فقط للشراء عبر الإنترنت
  • يجب أن ترتديه يومياً للحصول على النتائج المطلوبة (إن كان ذلك يمكن أن يعد من السلبيات)

 

الخلاصة

كل من جهاز بيرونيز وجهاز بروإكستندر منتجان يتمتعان بجودة عالية يمكن أن يعتمد عليهما الرجال لتكبير حجم القضيب (سواءً كان ذلك في طوله أو قطره). ومع ذلك فإن بروإكستندر أكثر إيجابية من بيرونيز إلى حدٍ ما.

ولكن هذا هو السبب الرئيسي (والوحيد) الذي يوجب عليك اختيار جهاز بروإكستندر إذا كنت لا تعاني من مرض بيروني وتريد إضافة بوصة واحدة أو أكثر إلى طول العضو الذكري بدون تكلفة عالية.

هل لديك أي استفسارات ؟ أترك تعليقاً وسوف نجيب عليك !

  Subscribe  
نبّهني عن